منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ)
سلام ونعمة ,,
عزيزى الزائر نحن لم و لن نبخل عليك بوقتنا ولا بجهدنا , جميع الروبط والصور والمواضيع متاحة , ولم نمنعهم عنك .
نرجو ان لا تبخل علينا بدقيقة من وقتك للتسجيل فى المنتدى

شكراً لتعبك وقرائتك للرسالة .

+سلام المسيح معاك+


ترانيم,افلام دينية,شعر,تعارف,سير قديسين,اعلان,شات,برامج,بلاد وشعوب,مشاكل الزواج,تهانى,تعليم,قصص دينية,اقوال أباء,وعظات,صحة وطب,وعظات,تاريخ الكنائس,مشاكل الشباب,اجدد الاخبار,الشعر والشعراء,الفرفشة,برامج دينية,برنامج المسيحى,قواميس,برامج موبايل,اكلات
 
الرئيسيةمجلة المنتدىشاتاليوميةس .و .جالتسجيل فى المنتدىالتسجيلبحـثدخول

شاطر | 
 

 قصة توبة قوية حقيقية على يد ابونا يوسف اسعد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابرام حفظي
عضو فعال جداً جداً
عضو فعال جداً جداً


الكنيسة : كنيسة الملاك ميخائيل بالقوصية- مارمرقس الكويت
ذكر عدد المساهمات : 80
السٌّمعَة : -1
تاريخ التسجيل : 08/08/2010
العمر : 31
الموقع : الكويت
العمل/الترفيه : محاسب

مُساهمةموضوع: قصة توبة قوية حقيقية على يد ابونا يوسف اسعد   السبت أكتوبر 02, 2010 6:24 pm

هل يمكن ان تتغير مسالكى الشريرة تغيرا كاملا ؟ هل ما سمعتة عن المجدلية والسامرية وشاول الطرسوسى وليديا فى فيلبى وغيرهم لا يزال ممكن الحدوث الان ؟ هل تحويل الهدف من التراب الى السماء ومن اللذة الشريرة الى العفة الصالحة يمكن تحقيقة فى اى سن من عمرى وفى اى مجال من مجالات مع...يشتى ؟ هذة الاسئلة وغيرها وردت على ذهنى وانا اتلقى دعوة من ربنا يسوع لافتقاد راقصة! لقد اتت هذة الدعوة بواسطة احد الروحيين وكانت جديدة تماما بالنسبة لى .. فكرت ثم صليت وقررت ان اطرق الباب : باب اللة المفتوح دائما وكان صوتة فى الكتاب المقدس مطابقا تماما لما سمعتة من فم ابى ( اذهب ولا ترهب لان الرب معك ) ومع ذلك عدت اقرع باب اللة فى القداسات .. ثم ذهبت الى منزلها وسالت البواب عن ميعاد حضورها وفى الموعد طرقت باب بيتها .. ففتح لى انسان وسالت عنها فاتت الئ انسانة شبة عارية الجسد وقالت لى نعم انا فلانة فاجبت هل يمكن ان اتحدث معكى قليلا فقالت فى تهكم وسيادتك تطلع مين بقى ؟ قلت انسان يترجى مراحم اللة .. ضحكت ضحكة خاصة ثم قالت اتفضل ولما دخلت وجدت كؤؤس خمر وسجائر واوراق لعب .. وجلست وهى ممدودة الجسم على كنبة بينما كان الحديث الذى وضعة الرب فى فمى هو: احتياج الانسان الدائم .. ماذا يسدة؟ وبعد اكثر من ساعتين كنت فيهما الطرف الوحيد المتحدث بينما هى مستمعة تشرب من كؤوسها وسجائرها دون ان تلفظ بكلمة حتى وجدتها تقول ( والله كلام لذيذ ابقى فوت علئ مرة اخرى ) وعندما طلبت منها ان اصلى ظلت هى ممدودة وتحدثت مع الله الرحوم محب كل الخطاة وفاتح ذراعية لكل تائب وخرجت .. لاعود لها مرة ثانية واجدها بنفس المنظر تقريبا .. وتكرر ذلك مرات بطلبها .. الى ان جاء يوم وجدتها تفتح الباب وعلى جسدها روب ! ففرحت جداا لان هذة الخطوة الواحدة ليست محتقرة لدى الرب بل هى فى الواقع بداءة لكل رحلة الف ميل .. وتوالت زيا رات النعمة لقلبها فعرف جسدها السترة وعرف شعرها الايشارب .. وبدات تفرغ ماض مظلم تحت قدمى اللة فى اعتراف اخجلنى من نفسى ! لقد كنت شاهدا لتوبة هكذابقوة وعمق .. حتى اننى فوجئت بتصرف تائب عميق جداا لا يصدرالاعن عمل قوى لنعمة الله المخلصة عندما اتصلت بى تليفونيا وطلبت زيارتى فذهب اليها لاجدها قد اتخذت قرارا عميقا مدهشا فى التوبة وقالت لى كانت لى عمارة جمعت اموالها من الزنا وقررت بيعها وبعتها فعلا فماذا افعل وها هو مالها ؟ ساعتها قلت لها على سبيل المزاح ارميها فى ترعة ربنا عايز قلبك مش فلوسك وغيرت مجرى الحديث لاعرف سبب هذا التصرف وفى تادب لم الفة وفى سرعة لا توجد فى قلوب قادة استاذنت ولبست ثيابها واحضرت بيدها شنطة بلاستيك .. وبعد الصلاة قالت لى ممكن اذهب للكنيسة ؟ فلم امانع بل رحبت وفى الطريق استاذنت ان اتوقف بالسيارة فوقفت ووجدتها تفتح لى الشنطة البلاستيك وترينى انها ثمن العمارة ثم فى سرعة البرق التى لم تعطينى فرصة حتى لمراجعتها جرت نحو ترعة مجاورة والقت الثمن كلة فى مائها ! !1 وفى الطريق الى الكنيسة قلت لنفسى انى امام نموذج حى لما سمعته عن التائبة مريم المصرية والتائب موسى الاسود وقبلت التراب على عتبة باب الكنيسة امجد اللةةةةةةةةةة القادر ان يغير القلب والسلوك تغييراا جذريا .. ترى لماذا اكتب اليوم هذا؟ لانى عائد الان من الصلاة على جثمانها الطاهر الذى لما اقتربت منة لاقبلة قبل الصلاة وبعدها شممت رائحة بخور تفوح من داخل نعشها .. رائحة التوبة الحقيقية .. رائحة التغيير الجذرى الحقيقى نحو ملكوت السمواات اذكرينى يا ابنتى يا ربى يسوع الحلو حبيب الخطاة التائبين اعطينا توبنة قوية نقية بنعمتك بدون رجوع للخطية يا رب حتى نخلص بسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة توبة قوية حقيقية على يد ابونا يوسف اسعد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ) :: المنتديات الدينية :: منتدى القصص-
انتقل الى: