منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ)
سلام ونعمة ,,
عزيزى الزائر نحن لم و لن نبخل عليك بوقتنا ولا بجهدنا , جميع الروبط والصور والمواضيع متاحة , ولم نمنعهم عنك .
نرجو ان لا تبخل علينا بدقيقة من وقتك للتسجيل فى المنتدى

شكراً لتعبك وقرائتك للرسالة .

+سلام المسيح معاك+


ترانيم,افلام دينية,شعر,تعارف,سير قديسين,اعلان,شات,برامج,بلاد وشعوب,مشاكل الزواج,تهانى,تعليم,قصص دينية,اقوال أباء,وعظات,صحة وطب,وعظات,تاريخ الكنائس,مشاكل الشباب,اجدد الاخبار,الشعر والشعراء,الفرفشة,برامج دينية,برنامج المسيحى,قواميس,برامج موبايل,اكلات
 
الرئيسيةمجلة المنتدىشاتاليوميةس .و .جالتسجيل فى المنتدىالتسجيلبحـثدخول

شاطر | 
 

 بيت الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابرام حفظي
عضو فعال جداً جداً
عضو فعال جداً جداً


الكنيسة : كنيسة الملاك ميخائيل بالقوصية- مارمرقس الكويت
ذكر عدد المساهمات : 80
السٌّمعَة : -1
تاريخ التسجيل : 08/08/2010
العمر : 31
الموقع : الكويت
العمل/الترفيه : محاسب

مُساهمةموضوع: بيت الله   الأربعاء أغسطس 18, 2010 12:31 pm

" طوبى للساكنين فى بيتك يسبحونك إلى الأبد " ( مزمور 84 : 4 )



+ لقد صدق المرنم ، عندما طوب أولاد الله ، الذين يحبون الإقامة الدائمة فى بيت الله ، ويفضلونه عن غيره من أماكن اللهو والعبث ، التى تتعب الجسد وتتلف النفس ، وتحزن القلب والرب .

+ ويذكر القديس يوحنا ذهبى الفم ، إن الكنيسة هى " مستشفى " لعلاج كل نفس مريضة بالروح وبالنفس وبالجسد ، وليست " محكمة " لإدانة المرضى بالروح ، لأن العقاب سيكون يوم الدينونة ، وليس هو فى عالم اليوم ( حيث قد يجرى التأديب من الرب فقط ) .

+ ونرى من اختبار داود ، كم كان سعيداً جداً بالتواجد فى حضرة الرب ، حتى الجلوس على عتبة بيته ( مز 14 ) ، رغم كثرة مشاغله ، كرئيس دولة وقائد جيش ، وقاضى القضاة ، وله أسرة كبيرة العدد . فلا يتذرع أحد بانشغاله عن التواجد الدائم فى بيت الرب ، فمن لا يدخله بإرادته ، سيدخله رغماً عنه – يوماً ما – محمولاً على الأعناق قبل إغلاق باب القبر على جسده .

+ وهكذا نرى بهجة داود وسعادته الغامرة ، فى الدخول إلى بيت الرب ، إذ يقول بفرح :

· " فرحتُ بالقائلين لى ، إلى بيت الرب نذهب " ( مز 122 : 1 ) .

· " طوبى لأناس عزّهم بك ، طرق بيتك فى قلوبهم ، لأن يوماً واحداً فى ديارك ، خير من ألف ( فى العالم ) ، أخترت الوقوف على العتبة فى بيت إلهى ، على السكنى ( التواجد ) فى خيام ( أماكن ) الأشرار . ما أحلى مساكنك يارب الجنود تشتاق – بل تتوق – نفسى إلى ديار الرب " ( مز 84 : 1 – 10 ) .

· " يا رب أحببت بيتك " ( مز 26 : 8 ) .

· " أما أنا ، فبكثرة رحمتك ، أدخل بيتك ، أسجد فى هيكل قدسك بمخافتك " ( مز 5 : 7 ) .

· " طوبى لمن تختاره وتقربه ، ليسكن فى ديارك ، ليشبع من خير ( بركات ) بيتك ( فى داخل ) قُدس هيكلك " ( مز 65 : 4 ) .

+ ويقول أحد الأباء : " مساكن الرب حلوة ، وفيه تلتقى النفس بالله الحى ، وتجد المذبح الموضوع عليه الحمل المذبوح " ( التناول من السر الأقدس كدواء وشفاء وعزاء للنفس ) .

+ فمسكين كل من يهرب بعيداً عن بيت الرب ، وقت الحزن والتعب ، لأنه لن يُطوب إلاّ من شيطان اللذات ، ويقوده إلى الهاوية ، كما يحدث لكثيرين فى الدنيا .

+ وليتنا ( يا أخوتى / وأخواتى ) نبدأ الحياة الأبدية ، من الأن ، بالحياة مع الله ، طول العمر ، فى بيته المقدس ( مز 27 : 4 ) حيث السعادة الروحية والهناء ، فى عالم الشقاء ، ثم نستمر فى المسيرة الأخيرة ، إلى عالم المجد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيت الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ) :: المنتديات الدينية :: وعظات-
انتقل الى: