منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ)
سلام ونعمة ,,
عزيزى الزائر نحن لم و لن نبخل عليك بوقتنا ولا بجهدنا , جميع الروبط والصور والمواضيع متاحة , ولم نمنعهم عنك .
نرجو ان لا تبخل علينا بدقيقة من وقتك للتسجيل فى المنتدى

شكراً لتعبك وقرائتك للرسالة .

+سلام المسيح معاك+


ترانيم,افلام دينية,شعر,تعارف,سير قديسين,اعلان,شات,برامج,بلاد وشعوب,مشاكل الزواج,تهانى,تعليم,قصص دينية,اقوال أباء,وعظات,صحة وطب,وعظات,تاريخ الكنائس,مشاكل الشباب,اجدد الاخبار,الشعر والشعراء,الفرفشة,برامج دينية,برنامج المسيحى,قواميس,برامج موبايل,اكلات
 
الرئيسيةمجلة المنتدىشاتاليوميةس .و .جالتسجيل فى المنتدىالتسجيلبحـثدخول

شاطر | 
 

 دير صيدنايا وايقونته العجائبية المباركة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lily
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

الدولة \ البلد : سوريا
الكنيسة : مار يوسف
انثى عدد المساهمات : 143
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 18/07/2011
العمر : 21
العمل/الترفيه : طالب

مُساهمةموضوع: دير صيدنايا وايقونته العجائبية المباركة   الأحد يوليو 24, 2011 5:46 pm

دير صيدنايا
دير صيدنايا في جوار دمشقالمشيد لشرف مولد العذراء مريم الفائقة القداسة .إن هذا الدير يتمتع في الشرق بمجد واحترام عظيمين بواسطة ايقونة والدة الاله العجائبية المعروفة باسم (شاغورة السيدة) فاليه تتبادر الوف المصلين منلا مسيحيين واسلام ودروز من جميع اقطار سوريا وفلسطين ومصر ولبنان .لان مجد الاعاجيب التي تتم بإيقونة صيدنايا العجائبية قد جاز الى ما هو ابعد من حدود سوريا ومصر .اما الوصف المفصل لهذه الايقونة المقدسة ولعجائبها وآياتهت فهو مخطوط صغير باللغة اللاتينية فهو محفوظ في مكتبة الفاتيكان في رومة .وعنوانه Sadعجائب ايقونة مريم الدائمة البتولية قرب دمشق) وما اساس هذا الدير فمعروف بالوثائق التاريخية كما يلي:
ان المبراطور يوستينيانوس الحسن العبادة سافر سنة (546)الى الارض المقدسة لتكريم قديسات فلسطين المسيحية وكان يشيد في طريقه كنائس وادياراً اينما نزل للراحة.فلما بلغ قرب صيدنايا التي تبتدئ منها الصخور العارية المعتلية بالتدريج والمنتهية بقنة صخرية نزل فيها . وذهب مرة الى الصيد مساء فانير بنور سماوي غير اعتيادي منبعث من قمة ذلك الجبل الصخري .وبانجذابه بحب الاستطلاع رأى وهو صاعد اليها أروية اي انثى اليل الا انه لما اقترب منها بدت امرأة جليلة ساطعة المحا بنور الهي غير اعتيادي.وقالت له:
(يا يوستينيانوس !من تطارد؟ أو من تريد ان تقتل بسهمك؟ أفيمكن ان تطارد مريم الدائمة البتولية وتتوخى ان ترمي بنبلك ام الله المتشفعة بالخاطئين؟فاعلم انك ما جئت الى هذا الجبل بارادة العناية الالية ويجب عليك ان تشيد لي ههنا ديراً لاكون انا المحامية عنه)
فلما رجع الامبراطور يوستينيا نوس الحسن العبادة الى حاشيته وحشمه اخبرهم بالرؤية واستدعى لساعته بالمهندس وامر بأن يأخذ في الشغل .الا أن البنائين تحيروا طويلاً في كيف يضعون الاساس على هذا الجبل الصخري ويقيمون الدير التي ابتدأ البنائون في اليوم التالي بالبنيان على مقتضاها.
وما شيد هذا الدير حتى اكتسب شهرة واسعة جداً فتوارت اليه الراهبات من جميع نواحي سوريا ومصر وغيرهما من الأقطار وفي اواخر القرن الثامن تولت رئاسته الراهبة مارينا البارة التي تمجدت بتقواها وقداسة حياتها . واتفق في ايامها للمتوحد المصري ثيوذوروس الذاهب الر اوشليم لتكريم قدسياتها ان نزل في مستضاف الدير لان طريقه كانت مارة في قرية صيدنايا . فسألت الرئيسة مارينا ان يقتني لهامن اورشليم ايقونة والدة الاله واعطته الثمن .الا أن ثيوذوروس نسي وهو في اورشليم ايقونة والدة الاله ورجع في طريقه .وفيما هو غير بعيد عن المدينة أوقفه صوت غريب قائلاً له Sad أما نسيت في اورشليم شيئاً؟ وماذا عملت بتكليف الرئيسة مارينا ؟)فعاد ثيوذوروس للحال الى اورشليم واقتنى ايقونة والدة الاله التي ادهشته ببهاء اشعة رسمها .وعلى طريق عودته بهت للعجائب التي تمت بهذه الايقونة لانها انقذته اولاً مع اصحابه من اللصوص وثانياً من الوحش البري فأثار فيه ذلك الرغبة في امتلاك الايقونة الثمينة.وبعد ان زار الاماكن المدقسة جاء من الناصرة إلى عكا حتى اغفل صيدنايا أبحر تواً الى مصر .الا انه ما كاد يدخل السفينة حتى لجب البحر وثارت عاصفة هوجاء فيها الهلاك المحتوم.واذقرعه ضميره بادر الى ترك السفينة ورجع بطريقه اليابسة ماراً في صيدنايا.
ونزل هناك عوداً في مستضاف الدير .ولكن عاودته الرغبة القاهرة في امتلاك اليقونة التي ابدت له مقداراً عظيماً من العجائب .فاقام في الدير اربعة ايام متخفياً عن عيني الرئيسة مارينا خوف ان تعرفه .ولما تهيأ للانصراف سراً من الدير جاء المخرج ولكنه بهت جداً لعدم قدرته على الخروج من باب السور لانه تقدم الى الباب فرأى بغتة امامه حاجزاً صخرياً
متلاحماً . فعرف وقتئذ ذنبه وندم واسرع الى الرئيسة مارينا فسلمها الايقونة المقتناة بنقودها .وقص عليها اخبار الأعاجيب والآيات كلها التي تمت بالايقونة المقدسة .فمجدت الرئيسة مارينا الرب وأمه الفائقة القداسة بدموع الشكر . وذاع مجد الايقونة العجائبية
في العالم المسيحي والاسلامي فاخذت الوف المصلين يلتجـأون الى حماية والدة الاله حيث ينال المرضى الشفاء والحزانى العزاء والمحتاجون تعاليم حياة التقى المفيدة والمهذبة .وقد احرز الدير تأثيره الروحاني بفضل الآيات العديدة والمعجزات الصادرة عن ايقونة والدة الاله الفائقة القداسة التي هي الان في المزار الصغير الغني بزينته في الجهة اليمنى من كنيسة الدير .ان هذه الايقونة العجائبية موضوعة على الحائط الشرقي في اطار من ذهب على لوح من المرمر عليه تقعير صغير يتجمع فيه الميرون الجاري احياناً من اليقونة العجائبية المقدسة.
وأنا دائماً أزور هذا الدير الجميل المقدس وأوحياناً أبيت فيه وأسمع دائماً عن العجائب التي تحصل دائماً فيه وأمجد الله ووالدة الإله التي تستجيب لكل من يطلب منها بقلب صادق ووايمان .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دير صيدنايا وايقونته العجائبية المباركة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديسين العظماء (ترانيم - افلام دينية - سير قديسين - شعر - صور - تعارف كنسى - تعليم -الخ) :: المنتديات الدينية :: تاريخ الكنائس و عجائب صارت بها-
انتقل الى: